أعلن الاتحاد الدولي للصحفيين، أن 81 صحفياً علي الأقل لاقوا حتفهم خلال تأديتهم لواجباتهم المهنية في سنة 2017.
وحسب تقرير أصدره الاتحاد الدولي للصحفيين، فإن هؤلاء الصحفيين لقوا مصرعهم خلال عمليات قتل متعمدة وهجمات بسيارات مفخخة وحوادث تبادل لإطلاق الرصاص.
وجاء في التقرير أن العنف والمضايقات ضد العاملين بالصحف ووسائل الإعلام ارتفعت بشكل كبير خلال هذا العام.
وتابع التقرير أن أكبر عدد من القتلى بين الصحفيين خلال عام 2017 كان في دولة المكسيك، يليها عدد من الدول الأخرى التي تشهد صراعات داخلية مثل أفغانستان والعراق وسوريا.
وكشف التقرير أن السلطات في تركيا تعمل علي الضغط بشكل متزايد علي وسائل الإعلام منذ العام الماضي، وأن أنقرة باتت سيئة السمعة في قضايا اعتقال الصحفيين.
وأورد الاتحاد الدولي للصحفيين، قائمة بأعداد القتلى في دول العالم خلال عام 2017، تضمن مقتل 13 صحفيا في المكسيك و11 صحفيا في أفغانستان، و11 في العراق وأفغانستان، و 10 في سوريا، و6 في الهند، و4 في الفلبين، و4 في باكستان، و3 في نيجيريا، و3 في الصومال، و3 في هندوراس.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *