سجلت مصالح تفقدية الشغل والمصالحة التابعة لوزارة الشؤون الإجتماعية 345 انذارا بالإضراب في القطاع الخاص خلال الاحدي عشر أشهر الأولى من سنة 2017 مقابل 428 انذارا خلال نفس الفترة من سنة 2016 و477 انذارا من سنة 2015 أي بنسبة انخفاض مقدرة ب 19 بالمائة مقارنة بسنة 2016، و28 بالمائة سنة 2015.
وأفادت الإدراة العامة لتفقدية الشغل والمصالحة حول تطور الوضع الإجتماعي خلال الاحدي عشر أشهر الأولى من سنة 2017، أن الإنذارات بالإضراب بالقطاع الخاص مثلت 77 بالمائة من العدد الجملي للإنذارات بالقطاعين الخاص والعام والتي بلغ عددها الجملي 446 إنذارا إضافة إلى 20 انذارا ظلوا في طور المصالحة منذ شهر ديسمبر 2016 ليصبح مجموع الإنذارات 365 انذارا.
المصدر (وات)

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *