قالت البعثة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، إنها ستجري تخفيضات كبيرة في ميزانية منظمة الأمم المتحدة خلال العام المالي 2018-2019، وفق ما أعلنته اليوم الثلاثاء 26 ديسمبر 2017.
 
وأعلنت البعثة أن واشنطن ستقلص ميزانية الأمم المتحدة بنحو 285 مليون دولار، وسيطال التخفيض أيضا إدارة الأمم المتحدة والمساعدات الممنوحة للمنظمة الأممية، وفق ما جاء في بيان أصدرته مندوبة واشنطن الدائمة، ‘نيكي هايلي’، واعتبرت فيه الاستقطاع “خطوة مهمة اتخذت على الطريق الصحيح بالنسبة للولايات المتحدة”، حسب تقديرها.
 
وأضافت أنها ستبحث ”آليات لزيادة كفاءة الأمم المتحدة مع مراعاة حماية مصالح الولايات المتحدة”، وبرّرت ”ذلك الاقتطاع فضلا عن العديد من الإجراءات الأخرى هدفها أن تكون المنظمة أكثر فعالية ومسؤولية”. وتابعت ‘هايلي’ قائلة إن “عدم الفعالية والنفقات المبالغ فيها للمنظمة يعلمها الجميع، ولن ندعهم يتمتعون بسخاء الشعب الأمريكي”.
 
وتساهم الولايات المتحدة الأمريكية حاليا بـ 22% في ميزانية الأمم المتحدة، أي حوالي 3.3 مليار دولار سنويا.
 
يذكر أن 128 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة كانت قد صوتت خلال جلسة طارئة، ضد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني، فيما امتنعت 35 دولة عن التصويت، وعارضت القرار 9 دول.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *