تم ّصباح اليوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 من التعرف على جثّة شاب يدعى ” سامي بن علي” في العقد الثاني من عمره أصيل قرية القليعة من معتمديّة سوق الأحد وتسليمها الى عائلته بعد أن تمكّن الفريق الطبي بقسم الطب الشرعي بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس بالتعاون مع مخابر جهوية ووطنية مختصة في تحليل البصمات الجينية من تحديد هويات 4 جثث أخرى من الدفعة الثانية (25 جثة) من جثث ضحايا حادث غرق مركب للمهاجرين السريين إثر اصطدامه بوحدة عسكرية بحرية يوم الاحد 8 أكتوبر الجاري.

لتصل الحصيلة الجمليّة لضحايا الحادثة أصيلي ولاية قبلّي إلى خمس شبّان إلى حدّ الآن، 3 من سوق الأحد وشاب من قبلي المدينة وآخر من معتمديّة دوز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *