نفت وزارة التربية أمس الخميس 29 جوان 2017 في بلاغ لها ما راج في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن نيتها “إلغاء شعبة الآداب”، مؤكدة أن “هذا الأمر غير مطروح بتاتا”.

وقالت الوزارة في بلاغها إن “مراجعة خارطة الشعب موكولة إلى لجان الإصلاح التربوي في اتجاه دعم تدريس اللغات والعلوم الإنسانية والاجتماعية”.

ودعت وسائل الإعلام إلى الاتصال بمصالحها للتثبت من صحة الأخبار نظرا لأهميتها وتأثيرها على الرأي العام وفق نص البلاغ.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *