نفى عضو النقابة الأساسية للصحة بدوز عمر بن مسعود، اليوم الإربعاء 01 فيفري 2017، ما راج حول قرار وزيرة الصحة بإحالة الأطباء الثلاث الذين تسببوا في أزمة بالمستشفى الجهوي بقبلي يوم عيد الفطر إلى المستشفى المحلي بدوز.

وأشار بن مسعود في تصريح عبر نفزاوة أف أم، أنّ هذا الأقتراح عرض على الوزيرة خلال اجتماعها باللجنة الخاصة بالنهوض بالقطاع الصحي بقبلي، مضيفا انّ الوزيرة لا يمكنها نقل أي موظف إلا في حالة طلب منه أو بقرار من مجلس التأديب.

أمّا بخصوص قضيتهم المعروفة مع كل من الإعلامي فهمي البليداوي ورئيس الفرع الجهوي لرابطة حقوق الإنسان الطاهر الطاهري وعضو النقابة الأساسية لأعوان الصحة زياد الناصري، قال بن مسعود انّ القضاء الفيصل في هذا الامر ويجب تفادي الخلط بين الأمور.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *