من المنتظر أن ينفّد عدد من المعطلين عن العمل بمختلف ولايات الجمهورية وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 31 جانفي الجاري أمام مجلس نوب الشعب لمطالبة الحكومة التونسيّة بفتح ملفّ التشغيل .

وفي تصريح لنفزاوة اف ام قال السيد رضا الردّاوي عضو بتنسيقيّة حملة التشغيل استحقاق بولاية قفصة أن هذه الحملة انطلقت منذ يوم 5 جانفي 2017  عبر ندوة صحفيّة وهي امتداد للحملة التي انطلقت شهر جانفي من السنة الفارطة خاصّة وأن الحكومة التونسيّة لم تقدّم حلولا بعد الحوار الوطني للتشغيل2016 الذياعتبره أداة لتلميع صورة الحكومة دون ايجاد حلول للشباب المعطّل وأن قرارتالتشغيل بقيت قيد الوعود دون التنفيذ مطالبا بضرورة تقديم  رؤية واضحة من قبل الحكومة لهذا الملف خاصة و أن التشغيل يعتبر من أهمّ مطالب الثورة التونسية التي مرت خمس سنوات على قيامها دون أن تأتي بجديد حول هذا الملفّ .

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *