يمثل عقد الكرامة للشباب العاطلل عن العمل من  أصحاب الشهائد في ولاية قبلي حلا مؤقتا لمشاكلهم ومع ذلك يبقى الشك ينتابهم جراء شروط العقد.
في تصريح لإذاعة نفزاوة أف أم قال بعض المعطلين أن ولاية قبلي تفتقر لمؤسسات ولشركات على ملك الخواص مضيفين أن هذا ليس في صالحهم.وذكر آخرون أن عقد الكرامة يخدم جيهات الشمال أكثر من الجيهات الداخلية .في حين تذمر بعضهم من جهل العاملين بمكتب التشغيل لشروط العقد عند مجيئهم للإستفسار عن الموضوع .
هذا و طالب المعطلين السلط المعنية مدهم بأجوبة لتساؤلاتهم وتسهيل تمتعهم بالعقد.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *