شكّك النائب بمجلس الشعب، محمد الفاضل بن عمران، خلال جلسة عامة اليوم الثلاثاء 24 جانفي، في الإحصائيات الأخيرة للمعهد الوطني للإحصاء والتي كشفت عن تراجع نسبة الفقر في تونس من 20.5% خلال سنة 2010 إلى 15.2% سنة 2015.

وعبّر بن عمران في سؤال شفاهي لوزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، عن استغرابه من هذه الأحصائيات، مشيرا إلى وجود تلاعب بهذه الأرقام، وفق تعبيره.

في المقابل، أكد وزير التنمية والاستثمار، محمد الفاضل عبد الكافي على استقلالية المعهد الوطني للإحصاء وكفاءة العاملين به ، مضيفا إلى أنه لم يتم تغيير المنهجية المتبعة في احتساب نسبة الفقر والتي ترتكز على استعمال تقنية احصائية بمعايير دولية.

وأوضح أن انخفاض نسبة الفقر بين سنتي 2010 و 2015 مردّه تطور مؤشر الأسعار من جهة وكذلك إرتفاع الأجور في القطاعين العام والخاص.

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *