صرّح عثمان المحمودي المدير الجهوي للتكوين المهني والتشغيل بقبلي، أنّ 927 متربص بولاية قبلي من مختلف الفئات وأغلبهم من حاملي الشهادات العليا في برنامج فرصتي الذي انطلق في آخر سنة 2016.

وفي حوار مع الزميل محمد بن عبدالله، قال المحمودي أنّه تمّ خلال سنة 2016، تنظيم 8 دورات تكوينية في إطار ما يعرف ببرنامج “مورين” وهو برنامج مرافقة باعثي المؤسسات الذي يعنى بالباعثين الشبان والذين يرغبون في بعث مؤسسات جديدة،  إلى جانب 6 دورات تكوينية في ما يعرف بي “سي في” أي دورات تأهيلية لتنمية روح المبادرة حسب طريقة بعث المؤسسات وتكوين الباعثين.

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *