أكّد وزير العلاقة مع الهيئات الدستوريّة والمجتمع المدني وحقوق الإنسان مهدي بن غربية خلال حوار إذاعي اليوم الإربعاء 18 جانفي 2017، إن حكومة الوحدة الوطنيّة اتخذت منذ 3 أشهر جملة من الإجراءات الاستباقية للتصدي لموجة البرد، ولمد العائلات الفقيرة والمعوزة بالأغطية ووسائل التدفئة.

وأضاف الوزير، إن الحكومة بصدد إعداد مشروع قانون طوارئ للإعلان عن مناطق منكوبة وإقرار حالة طوارئ فيها ووضع مخطّطات واعتمادات خاصّة لها، وإجراءات لإنقاذها من الأزمات.

وتمكّنت وحدات الحماية المدنية والجيش والأمن الوطنيين بين يوم الأحد والاثنين الفارطين في عين دراهم من إجلاء 1300 سيارة و5800 مواطن بينهم أطفال عالقين في حوالي 20 كلم وإيواء 2000 شخص، دون تسجيل أي حوادث أو إصابات أو خسائر مادية وبشرية، بالإضافة إلى مد العائلات في المناطق التي شهدت سقوط كميات هامة من الثلوج بجميع وسائل التغطية والتدفئة، وفق الوزير.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *