بالتّعاون مع المفوضية السامية لحقوق الإنسان تنظم اليوم الاثنين وزارة العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان يوما وطنيا ضد التمييز العنصري.

ويأتي هذا الحدث على خلفيّة اعتداء شاب تونسي على 3 شباب افارقة السبت الماضي مما استوجب نقلهم الى مستشفى شارل نيكول بالعاصمة .

وكانت الوزارة اعتبرت أن هذا الحدث يندرج في إطار التوعية والتحسيس بضرورة مناهضة التمييز العنصري في تونس والمسكوت عنها اليوم والتأكيد على أهمية فتح الحوار والنقاش حول هذه المسألة بين سائر الفاعلين على مستوى الحكومة ومجلس نواب الشعب والهيئات الوطنية المستقلة وقطاع الإعلام والمجتمع المدني.
ويتضمن برنامج هذا اليوم الوطني أنشطة توعوية وتثقيفية وفنية بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة وندوة علمية ستنظر في جلسة صباحية في واقع التمييز العنصري في تونس والتزاماتها كدولة طرف في الاتفاقية الدولية لمناهضة التمييز العنصري إضافة إلى مسألة الفراغ التشريعي في مجال التصدي للتمييز العنصري وتقديم مشروع القانون المتعلق بمناهضة التمييز العنصري وبيان دور الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان في هذا المجال.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *