قرر، الاتحاد الوطني لنقابات قابلات تونس، يوم الخميس القادم 29 ديسمبر 2016، الدخول في اضراب عام قطاعي بكامل المؤسسات الصحية، احتجاجا على تواصل سياسة المماطلة واللامبالاة من قبل سلطة الاشراف وعدم الاستجابة الى المطالب المهنية للقابلات لتنظيم هذا القطاع.

وأضاف، الاتحاد، في بيان له، السبت، “أن عدم الاستجابة للمطالب المهنية لهذا القطاع الذي يسعى الى حماية المرأة من بينها حقها في الصحة الانجابية، يعتبرعنفا مسلطا عليها كامراة أولا وتهميشا لمهنة القابلة ثانيا”.

وأشار، في بيانه، الى أنه “سينظم يوم الثلاثاء القادم، ندوة صحفية، بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين من أجل ابلاغ مطالب 3000 امرأة تمارس مهنة القابلة في تونس”.

يذكر أن، الاتحاد الوطني لنقابات قابلات تونس، قد نفذ، يوم 5 ماي 2016، وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة الصحة من أجل المطالبة بقانون أساسي خاص بمهنة القابلة، تقرر على إثره إقامة لجان مشتركة بين الوزارة ونقابات القابلات لصياغة قانون أساسي للمهنة.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *