صرّح وزير تكنولوجيا الاتّصال والاقتصاد الرقمي محمد الانور عروف، اليوم الخميس 22 ديسمبر 2016، أنّ الوزارة تعمل على مشروع أنترنات الأشياء حيث شارفت كرّاس الشروط لهذا القطاع على الإنتهاء.

وأضاف معروف في حوار خاص عبر موجات نفزاوة اف ام، انّه مع بداية السنة سينطلقون في إعطاء الرخص إذ يتوقّف الامر على إمضاء الامر المحدث للجنة إسناد التراخيص، مؤكّدا انّ هذا الأمر سيحدث ثورة في تونس.

وتجدر الإشارة انّ انترنات الأشياء هو مصطلح برز حديثا، يُقصد به الجيل الجديد من الإنترنت (الشبكة) الذي يتيح التفاهم بين الأجهزة المترابطة مع بعضها (عبر بروتوكول الإنترنت). وتشمل هذه الأجهزة والأدوات والمستشعرات والحساسات وأدوات الذكاء الاصطناعي المختلفة وغيرها. ويتخطى هذا التعريف المفهوم التقليدي وهو تواصل الأشخاص مع الحواسيب والهواتف الذكية عبر شبكة عالمية واحدة ومن خلال بروتوكول الإنترنت التقليدي المعروف. وما يميز إنترنت الأشياء أنها تتيح للإنسان التحرر من المكان ،أي إن الشخص يستطيع التحكم في الأدوات من دون الحاجة إلى التواجد في مكان محدّد للتعامل مع جهاز معين.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *