أكّد رئيس الحكومة يوسف الشاهد أمس الاثنين 20 ديسمبر 2016، أنّ كل من شارك و كل من دبر وكل من قصر وكل من تواطؤ في جريمة إغتيال الشهيد المهندس محمد الزواري ستقع معاقبته.

وأضاف الشاهد انّ السيادة الوطنية خط احمر و كل من يمس منها و من امن التونسيين، شخص او مجموعة او جهاز سيقع تتبعه داخل اوخارج ارض الوطن.

[su_video url=”http://radionefzawa.tn/wp-content/uploads/2016/12/7oukouma.mp4″]

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *