أكّدت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الجمعة 16 ديسمبر 2016، على تمكن الإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية بإدارة الشرطة العدلية بالتعاون مع وحدات إقليم الأمن الوطني بصفاقس مبدئيا من إيقاف 5 أشخاص يشتبه في تورطهم في جريمة القتل التي جدّت يوم أمس 15 ديسمبر 2016 بمنطقة العين ولاية صفاقس والتي استهدفت المهندس محمد الزواري داخل سيارته وأمام منزله.

وقد تمّ إيقاف المشتبه بهم بكل من جربة وتونس وصفاقس، كما تمّ حجز 4 سيارات استعملت في تنفيذ الجريمة من بينها سيارات على وجه الكراء، وحُجز مسدسين وكاتما صوت استعملا في تنفيذ الجريمة بالإضافة إلى هواتف جوالة وعديد الأغراض الأخرى ذات الصلة بالجريمة.

وتمكنت الوحدات الأمنية في سياق بحثها في هذه القضية من وضع صورة تقريبية لأحد المشتبه بهم الذين قاموا بتنفيذ الجريمة، ومازالت الأبحاث الأمنية متواصلة للكشف عن مختلف الأطراف الضالعة في هذه الجريمة وملابساتها ودوافعها.

وبخصوص الضحية أكد المصدر القضائي انه “تم تشريح الجثة من الساعة الثامنة الى الساعة منتصف الليل (من مساء أمس) بقسم الطب الشرعي بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس بحضور حاكم التحقيق المتعهد، ووكيل الجمهورية بمحكمة صفاقس 2، وقد بينت النتائج اصابة الهالك باكثر من 20 اصابة طلق ناري و8 طلقات استقرت بالجسم وتم إخراجها وهو ما نتج عنه الموت الحيني بما يفيد ان النية هي الاجهاز على الضحية”، بحسب قوله.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *