على خلفيّة اتّهامه بالفساد و تورّطه بتعيين شقيقه على رأس المدرسة الرقميّة طالب نواب الكتلة الديمقراطية في البرلمان التونسي رئيس الحكومة يوسف الشاهد بفتح تحقيق في شبهات فساد تعلّقت بوزير التربية ناجي جلول وفي تصريح لميكرو نفزاوة اف ام أكد النائب زهيّر المغزاوي أن الكتلة توجهت بمراسلة لرئاسة الحكومة تتضمّن هذه الاتهامات بعد تأكدهم  وامتلاكهم لأدلّة تثبت وجود فساد داخل وزارة التربية رغم نفي جلّول لهذه الاتهامات وعزمه تقديم قضيّة بالإعضاء  كما أكّد المغزاوي أن الفساد لم يقتصر على التعيينات بل تجازوها ليشمل استغلال المال العام من قبل المسؤول على ورشة السيارات بالوزارة .

وأفاد المغزاوي أن الكتلة الديمقراطية وحركة الشعب أعدّت تقرير شامل في انتظار الرد من طرف رئيس الحكومة وأنهم يعملون بشتى الطرق على مقاومة الفساد و التصدّي له مهما كان شكله .

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *