في إطار اتّفاقية التعاون بين الاتّحاد الوطني للمرأة التونسية والمنظمة الاسبانية للسلام، نظم الاتّحاد الجهوي للمرأة دورات تكوينية في الصناعات التقليدية والفلاحة انطلقت منذ شهر أفريل 2016.

وقام الاتّحاد الجهوي للمرأة بقبلي في هذا الصدد، بدعوة المنظمة الاسبانية لحضور المهرجان الدولي للتمور، وتمّ اليوم الثلاثاء تقديم بعض الحرفيات إلى المنظمة للتعرّف على منتوجاتهن وفق تصريح السيّدة ساسية دواريل نائبة جهوية لاتّحاد المرأة.

ودعت دراويل كافّة السيّدات بالجهة إلى الالتحاق بالاتّحاد للمشاركة في الدورات التكوينية القادمة.

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *