بعد إعلان وزير الفلاحة سمير بالطيب أمس إقرار المجمع المهني المشترك للتمور بتونس العاصمة وتحرّك المجتمع المدني بولاية توزر للمطالبة بإقراره بجهتهم، أكّد النّائب عن جهة قبلي بمجلس نواب الشعب ابراهيم بن سعيد اليوم الإثنين 28 نوفمبر 206، أنّ نواب الجهة غير يتحرّكون في اتّجاه المطالبة بإقرار المجمع بولاية قبلي.

ودعا بن سعيد في تصريح عبر نفزاوة أف أم، المجتمع المدني بقبلي إلى التحرّك ومساعدتهم كنواب في المطالبة بالمجمع وغيره من النقائص التي تعاني منها الجهة.

وأضاف النائب أنّهم تحدّثوا مع نوّاب جهة توزر وأبدوا استعدادهم للجلوس والاتّفاق على مكان مجمع التمور باعتبار انّ الوزير صرّح أنّه لا مشكلة لديهم إن كان في قبلي أو توزر إذا تمّ الاتّفاق بين الجهتين على ذلك.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *