يتواصل لليوم الثاني على التوالي إضراب عمّال معمل الحجر ت ت ستون، على طرد زميلهم طرد تعسّفي بعد تعرّضة لحادث عمل سنة 2012 وبعد إجراء عملية على الظهر وتعرّضه لأضرار بدنية بنسبة 30% بالإضافة إلى قطع إصبعه، حيث اعتبره مدير المعمل أصبح غير قادر بدنيا على العطاء في عمله.

وفي تصريح لنفزاوة أف أم، أكّد المتضرّر أنّ المدير حاول عيد المرّات طرده ولكن في كل مرّة يصل الوضع إلى التفقدية والمحكمة ويتم رفض خروجه من العمل لعدم توفر دافع قانوني لطرده.

هذا وأضاف محدّثنا انّ زملائه أيضا يطالبون بحقوقهم المهضومة من طرف المدير الذي حاولنا الأتّصال به أو بمن ينوبه ولكن تعذّر علينا ذلك.

مزيد من التفاصيل في تصريح المتضرّر:

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *