أكّدت زميلتنا فطيمة الجعيدي مراسلة إذاعة نفزاوة أف أم، خلال فقرة “بيروليك” لليوم الثلاثاء 11 أكتوبر 2016، التي تهتم بمدى إحترام المديرين والموظفين التوقيت الإداري، أكّدت أنّ باب إدارة الصندوق الوطني للتأمين عن المرض فتحت أبوابها عند السّاعة 7:59 صباحا، مع وجد طوابير من المواطنين نظرا لأنّها الإدارة الوحيدة للكنام في ولاية قبلي.

وفي البداية اكّدت مراسلتنا على أنّ نافذين فقط تقدّمان الخدمات رغم كثرة المواطنين، وبعد سؤالها عن المدير تضاربت الإجابات بين أنّه في رخصة وبين أنّه عاد أمس ويوجد من قال يعود اليوم ولكن لم يأت بعد رغم دخول الوقت الإداري للالتحاق بالعمل.

وخرجت الزميلة من إدارة الكنام ولم تجد المدير ولا من ينوبه في حالة انّه فعلا في رخصة.

 

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *