أكّدت جمعيّة حلم البراءة للتوحّد بقبلي في بيان لها، أنّ قضيّة ستيل ليست قضيّة أهالي جمنة فقط بل قضية كل أهالي ولاية قبلي مؤكّدة على ضرورة الوقوف جميعا ضد محاولات افتكاك الأرض.

وشدّدت الجمعيّة على الدور الكبير الذي لعبته جمعيّة واحات جمنة في دعمها من أجل الإحاطة بأطفال التوحّد من خلال تكفّلها لسنوات بتغطية معلوم كراء مقر الجمعية وتسليهم صك كل مفتتح سنة وهو ما سهّل عليهم تجاوز الصعوبات ومواصلة إحتواء الاطفال المصابين بمرض التوحّد وفق نص البيان.

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *