أعلنت وزارة الصحّة حسب آخر تقرير لمركز العمليّات الصحيّة الاستراتجيّة، أنّ حصيلة الحادث المريع الذي جدّ صباح أمس الأربعاء 31 أوت 2016، بمنطقة خمودة من معتمدية فوسانة بولاية القصرين قد بلغت إلى حدود السّاعة الثّامنة مساء 16 قتيلا و60 جريحا من بينهم 43 متواجدين بالمستشفى الجهوي بالقصرين.
وأكّدت الوزارة في بلاغ لها أنّ 17 من المصابين تمّ إرسالهم الى كلّ من مستشفيات الحروق البليغة ببن عروس، معهد القصّاب بالعاصمة، مستشفى سهلول بسوسة، مستشفى الحبيب بورقيبة بصفاقس، المستشفى الجهوي بالقيروان والمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد.
وقالت الوزارة أن كلّ الجرحى يحظون بالإحاطة الطبية والنفسية اللازمتين من قبل كافة الاطارات الطبية وشبه الطبية المتواجدة على عين المكان بالتنسيق مع المصالح الطبية العسكرية بالمنطقة.
هذا وقد تحوّلت الدكتورة سميرة مرعي وزيرة الصحّة على عين المكان ضمن الوفد الوزاري المتكوّن من وزراء الصحّة والدّفاع والنّقل حيث عاينت حالة الجرحى بالمستشفى الجهوي بالقصرين وتباحثت الوضع الصحّي مع الفريق الطبي وشبه الطبي السّاهر على العناية بهم والإحاطة بعائلاتهم.

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *