أكّد المكلف بالاعلام في النقابة الاساسية للصحة بقبلي زياد الناصري اليوم الثلاثاء 30 أوت 2016، أنّ إقالة الدكتور سفيان التومي تمّت يوم 18 أوت و أدرجت في الرائد الرسمي بتاريخ 26 اوت 2016 ولكن لم يتم إعلام لا الدكتور ولا أي طرف رسمي بهذا الأمر.

وشدّد على أنّهم يدركون أسباب هذه الإقالة ولكن لم يكونوا متوقّعين أنه توجد أشخاص أكبر من الدولة وأنّ هنالك من يستطيع ان يتحكّم في مصير بلد وفق تعبيره.

هذا وأعاد السبب إلى التزام الدكتور سفيان بتطبيق القانون على 3 أطباء من ولاية صفاقس حيث أجبرهم على العمل بنظام 6 و12 ساعة وهو قانوني فيما يرغبون هم في العمل بنظام 18 و24 ساعة وهو نظام غير قانوني وعدم مغادرة الجهة إلا بإجازة قانونية وهو ما لم ينل رضاهم وقدموا تشكياتهم بدعوى أنّهم تعرّضوا لممارسات جهوية وعنصرية من طرف رئيس القسم وهو الدكتور سفيان التومي وبسند سياسي تمّت إقالته.

كما عبّر الناصري عن تضامن النقابة مع الدكتور ومساندته بكل قوة مؤكّدا على رفضهم لمثل هذه القرارات الجائرة وفق تعبيره، خاصّة وأنّ الدكتور قدّم الإضافة للجهة على المستوى الصحي، معتبرا إقالته إهانة لولاية قبلي.

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *