عبّر الأمين العام للتيار الديمقراطي والعضو في مجلس نواب الشعب غازي الشواشي، اليوم الأربعاء 24 أوت 2016، عن رفضهم الشديد وعدم رضائهم عن تركيبة حكومة يوسف الشاهد وقال أنها “حكومة تحمل فيروس الحرب الأهلية من داخلها”.

كما قال الشواشي في حوار إذاعي، إن “التسميات على رأس الوزارات لا يتوفر فيها الحد الأدنى من الخبرة وتركيبة هجينة لا تستطيع أن تنجح بالإضافة إلى عدم رضاء ولا حتى حزب راضي على التركيبة الحكومية بما فيها نداء تونس وتحفظات حركة النهضة وتهديدات آفاق تونس بالانسحاب وإنسحاب الآتحاد الوطني الحر“.

هذا وأكّد أنّ “هذه الحكومة ستجد معارضة شرسة من داخلها أكثر من خارجها”، مضيفا أنّ “هذه الحكومة لا يتوفر فيها الحد الأدنى من الإنسجام وتحتوي أطراف يكنون كراهية إيديولوجية لبعضهم البعض”.

وأضاف المتحدث انهم كمعارضة سيواصلون دورهم البناء في اتجاه الإصلاح وتجاوز الإنحرافات وسندفع نحو خلق إرادة صارمة للقيام بالإصلاح، وفق تعبيره.

 

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *