على اثر لقائه مع رئيس الجمهورية الذي تمحور أساسا حول مسار الانتخابات البلدية المعطل. أكد شفيق صرصار رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن هناك تأخير متعمد من الأحزاب السياسية بخصوص موعد الاستحقاق البلدي.

وأضاف صرصار في تصريح صحفي أن القانون الانتخابي معطل في بعض الجزئيات التي يمكن الاتفاق عليها في سويعات قليلة، مما تسبب في تأخير بشهرين كاملين، مما يعني أن تاريخ 26 مارس 2016 كموعد لاجراء الانتخابات أصبح ملغى.
كما عبر صرصار عن تخوفه من تأثير هذا التأخير على نفسية المواطن التونسي، الذي سيفقد الثقة تدريجيا في المسار الديمقراطي وفي السياسيين مما قد يؤدي الى عزوفه عن الانتخاب.

 

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *