أكّد والي قبلي السيّد هاشم الحميدي أمس الإربعاء 03 أوت 2016، أنّه تمّ تكليف المندوبية الجهوية للفلاحة بمسح كل مناطق الانتاج للتثبت من حالتها الصحيّة وتأمين جودة المنتوج، مؤكّدا أنّ خطر العنكبوت التي انتشر مؤخّرا غير صحيح وهو امر عادي حسب تعبيره، مضيفا انّ في حال ثبت غير ذلك ستقوم المندوبية بكل الاجراءات الضرورية.

وأضاف الوالي، خلال الجلسة التي عقدت أمس بمقر الولاية للاستعداد لليوم الوطني للتمور، أنّ كمية الانتاج هذا الموسم قدّرت بانفخفاض 20 أو 25 %  مقارنة بالموسم الفارط، في حين يتوقّع ارتفاع بوادر التصدير هذا الموسم حيث أكّد له المصدّرون أنّ لديهم طلبات إضافية عن الموسم المنصرم بتعتبار استثنائية الجودة حسب قوله.

هذا وأفادنا محدّثنا أنّ الاستعداد لهذا الموسم تمّ بالتنسيق مع الفلاحين والمصدّرين وبتحديد سعر مرجعي.

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *