قالت وزارة الصحّة، اليوم السبت 30 جويلية 2016، أنّه تمّ تسجيل حوالي 40 حالة حمّى تيفيّة منذ 23 جوان 2016، وهو تاريخ ظهور أعراض أوّل حالة في مدينة غنّوش من ولاية قابس.

وأكّدت الوزارة في بلاغ أصدرته اليوم، أنّه تمّت الإحاطة بجميع الحالات بالمستشفى الجهوي بقابس ولم يتم تسجيل أيّ مضاعفات إلى حدّ تاريخ 29 جويلة 2016.

وأضاف البلاغ أنّ الفرق الصحيّة تقوم حاليا بالتقصّي الوبائي والعمل على اتّخاذ التّدابير اللاّزمة لتأمين الإحاطة الصحيّة للمرضى والحدّ من تفشّي هذا الوباء وذلك بالتنسيق مع السّلط المحليّة والوطنيّة في إطار خليّة أزمة بعثت للغرض.

وتدعو وزارة الصحّة كافّة المواطنين إلى تجنّب استهلاك الماء والمواد الغذائيّة من مصادر غير خاضعة للمراقبة الصحيّة والموزّعة بطريقة عشوائيّة.

وأخيرا جدّدت حرصها على الإلتزام بشروط حفظ الصحّة والنّظافة مع ضرورة الإتّصال بالطّبيب فور ظهور علامات المرض كالحمّى والإسهال والتقيّؤ وآلام الرّأس.

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *