على خلفيّة الاتّهامات التي طالت الاتّحاد الجهوي للفلاحين بخصوص التفريط في مجمع التّمور، عقد الاتّحاد صباح اليوم الأحد 24 جويلية 2016، ندوة صحفية حول مكان المجمع المهني للتمور بمنتزه رأس العين.

ورفض رئيس الاتّحاد خلال النّدوة الصحفية كل التّهم التي وجّهت للاتّحاد ونفى أن يكون للاتّحاد أو له شخصيا أيّة تواصل مع أيّة جهة بخصوص إقامة المجمع المهني المشترك للتمور بتوزر.

وأكّد التومي خلال الندوة على تمسّك الاتّحاد بصبغته الجهوية بإقامة المجمع بقبلي لأنّها المنتج الأوّل للتمور في الجمهورية وأيضا لسبب جغرافي وهو توسطها مناطق الانتاج.

وأكّد التومي انّ في حال تمّ إقرار إحداث المجمع بتوزر سيقوم الاتّحاد بمقاطعته والالتجاء إلى القضاء الإداري.

هذا وقال أنّ المطلب الأساسي كان إحداث ديوان للتّمور ولكن السلطات رفضت وتحوّلت وجهة المطلب إلى إحداث مجمع مبيّنا الفرق بين مشمولات الديوان ومشمولات المجمع مطالبا في أطار استنكاري، بتغيير ديوان الحبوب إلى مجمع حبوب وديوان الزيت إلى مجمع زيت.

كما طالب الحكومة بإحداث أقطاب اقتصادية مختصّة بقبلي تتمثّل في مؤسّسات خاصّة بالقطاع الفلاحي الذي تعيش عليه الولاية.

 

 

By Fahmi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *