و رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة بقبلي يؤكد” ديوان الحبوب من اكبر المؤسسات الفاسدة التي تتحكم في القطاع “

و رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة بقبلي يؤكد” ديوان الحبوب من اكبر المؤسسات الفاسدة التي تتحكم في القطاع “

 يشتكي عدد من الفلاحين من أسعار المواد العلفية المرتفعة اضافة الى النقص في الكميات علاوة على ما اعتبروه توزيعا غير عادلا للاعلاف بالجهة .و قد توجه ضمن هذا الاطار محمد فوزي العرضاوي مواطن فلاح و تاجر بقبلي لدى تدخله الهاتفي اليوم الجمعة 23 افريل 2021 عبر اذاعة نفزاوة الى رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة بقبلي عن كيفية توزيع الاعلاف مطالبا بتوزيعه بطريقة عادلة بين الفلاحين .و في ذات الاطار تدخل الفلاح هشام مقطوف مؤكدا ان هناك تلاعب كبير وفق قوله في توزيع الاعلاف رغم تسلم الفلاح  في اغلب الاحيان وصل استلام للمادة الا انه  لا يتحصل على نصيبه منها .
و في ذات الاطار اكد توفيق التومي رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة بقبلي،ان مشكل الاعلاف على مستوى وطني و لا يقتصر على مستوى جهوي فقط مؤكدا ان  قطاع تربية الماشية مهدد بالفقدان مستقبلا لاسباب عديدة منها الجفاف و نقص الأمطار ، نقص اليد العاملة علاوة على عدم اتخاذ اجراءات من قبل الدولة التي اضحت مؤخرا غير موجودة  على حد قوله .
و عن كميات الاعلاف اكد انها غير كافية على كامل ولايات الجمهورية مشددا ان عملية التوزيع تشهد ملف فساد كبير مشيرا في هذا الاطار الى تحكم ديوان الحبوب في القطاع الذي اكد انه من اكبر “المؤسسات الفاسدة “بحسب تعبيره  .
هذا و اكد ان هناك عديد المقترحات طرحت ضمن اللجنة الجهوية لتوزيع مادة الاعلاف لكن لا وجود لتفاعل مع بقية الاعضاء بحسب ماجاء في مداخلته : 

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*