رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك: الزيادة في مادة الحليب مُشّطة للمستهلك التونسي و تستوجب اصلاح للمنظومة

رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك: الزيادة في مادة الحليب مُشّطة للمستهلك التونسي و تستوجب اصلاح للمنظومة

أكد رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك سليم سعد الله ضمن مداخلته الهاتفية اليوم الخميس 18 مارس 2021 عبر اذاعة نفزاوة على رفض المنظمة للزيادة في مادة الحليب خاصة و انها ستؤثر سلبا على القدرة الشرائية  للمستهلك ، ليرتفع استهلاكه للحليب من 75 دينار إلى 81 دينار في الشهر باعتبار لترين في اليوم لكل عائلة.

كما اضاف ان المنظمة دعت في بيانها لرئاسة الحكومة إلى العمل على إصلاح المنظومة، و تحمل مسؤوليتها في حماية المستهلك، لاسيما و ان مادة الحليب و مشتقاتها تعتبر الغذاء الأساسي للأطفال و كبار السن و تدخل في الاستهلاك اليومي للعائلة التونسية التي تدهورت قدرتها الشرائية بصفة كبيرة علاوة على ان هذه الزيادة التي تقدر ب 100 مليم، تعتبر الثانية، فقد سبقتها زيادة أولى منذ ثلاثة أشهر تقريبا من طرف وزارة التجارة، لتضاف إليها هذه الزيادة التي اعتبرها مشطة للمستهلك التونسي ، تفاصيل المداخلة 

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*