نقابة القضاة التونسيين تعلن عن التوصّل إلى اتفاق مع رئاسة الحكومة.

نقابة القضاة التونسيين تعلن عن التوصّل إلى اتفاق مع رئاسة الحكومة.

 

أكدت رئيسة نقابة القضاة التونسيين أميرة العمري، اليوم الخميس 24 ديسمبر 2020، أنّه تمّ التوصّل إلى اتفاق مع رئاسة الحكومة حول جملة المقترحات المقدّمة من قبل عدد من الهياكل القضائيّة .

و قالت العمري في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، إنه من المنتظر أن يتمّ اليوم إمضاء الإتفاق برئاسة الحكومة والإعلان عن بنوده لييقد اثر ذلك اجتماع لمختلف الهياكل المهنية والنظر في “مآل الاضراب” كما أوضحت أنّ الفريق الحكومي تعامل “بجديّة مع المقترحات المقدّمة يوم أمس وأثبت وجود إرادة حقيقيّة للخروج من الأزمة وهو ما ساهم في التوصّل إلى إتفاق”.وكان عدد من القضاة يمثلون مختلف الأصناف والرتب قد تجمّعوا يوم الإثنين الماضي أمام قصر العدالة بدعوة من نقابة القضاة للتعبير عن رفضهم للاتفاق المبرم بين الحكومة وجمعية القضاة التونسيين والإعلان عن تواصل الإضراب العام المفتوح الذي يخوضه القضاة منذ يوم 16 نوفمبر الماضي إلى حين عودة الحكومة إلى التفاوض على “أساس جدي يضمن حرمة القضاة واستقلال السلطة القضائية “.

يذكر أن جمعية القضاة التونسيين، أعلنت يوم الجمعة 18 ديسمبر، عن رفع إضراب القضاة بعد التوصل إلي إمضاء اتفاق نهائي مع الحكومة تضمن الموافقة على جملة المطالب المقدمة ، و لم يتضمن هذا الإتفاق توقيع نقابة القضاة التي شاركت في جلسات التحاور المتواصلة مع الحكومة، منذ تاريخ 23 نوفمبر 2020.

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*