غدا الثلاثاء: “يوم غضب وطني” لكل الأطباء بكافة القطاعات.

غدا الثلاثاء: “يوم غضب وطني” لكل الأطباء بكافة القطاعات.

 

 على اثر الفاجعة الأليمة في المستشفى الجامعي بجندوبة و التي أدت الى وفاة الطبيب الشاب بدر الدين العلوي ،قررت الهيئة الوطنية لعمادة الأطباء عن اعلان يوم الثلاثاء 8 ديسمبر 2020 “يوم غضب وطني” لكل الأطباء بكافة القطاعات اضافة الى مساندة كل تحركات القطاع الصحي الرامية لتحسين و تأمين ظروف العمل في كل المؤسسات الصحية مع التأكيد على مطالبتها بالتفعيل الآني لكل مخرجات الحوار المجتمعي للنهوض بالقطاع الصحي و تحسين جودة الخدمات المقدمة لكل المواطنات والمواطنين علاوة على تنظيم ندوة صحفية اليوم الاثنين 7 ديسمبر 2020 في مقر دار الطبيب لتوضيح موقف العمادة إزاء الأزمة الخانقة التي يمر بها قطاع الصحة في البلاد و التي تجاهلتها اغاب الحكومات المتعاقبة الى ان اصبح الوضع كارثي و لا يحتمل المزيد،  وفق ما اكده الكاتب العام للجامعة العامة للصحة عثمان جلولي في مداخلته الهاتفية اليوم الاثنين عبر اذاعة نفزاوة: 

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*