و هذه نسب المشاركة في التصويت و الحضور لنواب الجهة .

و هذه نسب المشاركة في التصويت و الحضور لنواب الجهة .

 

نظمت منظمة البوصلة الاثنين 30 نوفمبر ندوة خصصت لتقديم التقرير السنوي لمتابعة أعمال مجلس نواب الشعب، خلال الدورة البرلمانية الأولى (نوفمبر 2019- جويلية 2020) و تم خلالها تقديم أهم المحاور التي يتعرض لها التقرير السنوي و تقديم عديد الأرقام و المعطيات حول العمل البرلماني خلال الدورة البرلمانية الأولى.

ضمن هذا الاطار تدخل عبر الهاتف اليوم الخميس 03 ديسمبر في برنامج “صباحك ياقبلي ” المكلف بالاعلام و التواصل فراس كافي الذي اكد  على تحسن نسبة الحضور في الجلسات العامة التي وصلت إلى 83 بالمائة في حين لم تتجاوز في البرلمان السابق 75 بالمائة.

هذا و اعطى كافي في هذا السياق نسبة تصويت و حضور نواب ولاية قبلي كما ذكرها :

*النائب زهير المغزاوي : معدل المشاركة في التصويت /70،86 بالمائة و نسبة الحضور العام 72 بالمائة .

*النائب محبوبة ضيف الله :معدل المشاركة في التصويت /68،35 بالمائة و نسبة الحضور العام 03 ،79 بالمائة. 

*النائب بلقاسم حسن :معدل المشاركة في التصويت /96،76 و نسبة الحضور العام 87،1 بالمائة و هو الاعلى نسبة حضور و تصويت بين نواب ولاية قبلي.

*النائب الحبيب بن سيدهم:معدل المشاركة في التصويت/   45،32 بالمائة  و نسبة حضوره في الجلسات العامة 59،68  و هو الاضعف بين النواب في النسب المذكورة .

 *النائب المكي زغدود: معدل المشاركة في التصويت/  48،92  و نسبة حضوره في الجلسات العامة:  23، 53.

هذا و تابع كافي بقية الملاحظات للتقرير السنوي و منها الاداء الفعلي للمجلس  الذي افاد انه لم يكن في مستوى التطلعات  وفق قوله حيث أن 32 مبادرة تشريعية مصادق عليها خلال الدورة البرلمانية الأولى، من أصل 42 مبادرة مصادق عليها، كانت ذات صبغة مالية و 36 منها تحتوي على فصل وحيد، « مما يعكس أن المجهود التشريعي لم يكن كبيرا للنواب، و بالتالي فإن الحصيلة التشريعية ضعيفة ،كل التفاصيل عن التقرير في المداخلة التالية : 

 

 

 

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*