لدعم المستشفى الجهوي بقبلي : هكذا اختارت سليمة لاغة ابنة الجهة ان تدعم الحملة .

لدعم المستشفى الجهوي بقبلي : هكذا اختارت سليمة لاغة ابنة الجهة ان تدعم الحملة .

 

انطلقت مؤخرا حملة  لدعم المستشفى الجهوي بقبلي بسبب افتقاره للمعدات و التجهيزات الكافية لمجابهة الظروف الاستثنائية منها فيروس كورونا، إضافة إلى الظروف الصعبة للإطار الطبي و شبه الطبي على أن يخصص المبلغ لاقتناء تجهيزات.

الشابة سليمة لاغة ابنة الجهة اختارت بطريقتها الخاصة و حرفتها انها تشارك في دعم هاته الحملة  بمعية “جمعية قبلي ناس الخير ” من خلال رسمها و طباعتها “لليوميات و الكمامات” لترويجها و بيعها في اغلب محلات الجهة و تخصيص المداخيل لدعم المستشفى تفاصيل مساهتمها في مداخلتها التالية :

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*