فتح المعابر الحدودية بين تونس و ليبيا متنفس اقتصادي لتونس خاصة للمناطق الجنوبية لترويج المنتوجات الفلاحية

فتح المعابر الحدودية بين تونس و ليبيا متنفس اقتصادي لتونس خاصة للمناطق الجنوبية لترويج المنتوجات الفلاحية

 

راسلت وزارة الخارجية الليبية (حكومة الوفاق الوطني ) الاربعاء 11 نوفمبر 2020 مختلف المصالح الامنية بالمعابر الحدودية بين تونس وليبيا داعية الى فتح هذه المعابر بداية من صباح الغد السبت 14 نوفمبر .

وقد جاء في هذه المراسلة أن يكون التعامل وفق البروتوكول الصحي الذي تم الاتفاق حوله بين الجانبين التونسي و الليبي حماية للمواطنين من مزيد انتشار فيروس كورونا. و في ذات السياق تم تأكيد استئناف المبادلات التجارية و تنقل المسافرين بين البلدين عبر المعابر البرية و الجوية. 

ضمن هذا الاطار افاد الخبير في الشأن الدولي منتصر الشريف في مداخلته الهاتفية اليوم الجمعة 13 نوفمبر 2020 في برنامج “صباحك يا قبلي” ان قرار فتح المعابر الحدودية بين البلدين جاء على اثر ظهور بوادر سلمية بن الاطراف الليبية كما ان القرار كان يتطلب ضمانات امنية من البلدين مضيفا ان التأخير في فتح المعابر مُبّررا خاصة مع ازمة كورونا ،كما كشف ان القرار بيّن حسن النية لحل الازمة الليبية و تجاوز الخلافات الامنية .

هذا و اشار الشريف الى ان فتح المعابر  بمثابة المتنفس الاقتصادي لتونس لاسيما منها المناطق الجنوبية المعنية بصفة اكبر بفتح المعابر لترويج المنتوجات الفلاحية خاصة و ان السوق الليبية تتغذى و تستهلك وفق تعبيره من المنتوج التونسي و بدرجة مهمة :

 

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*