بن عليّة : الوضع الوبائي يأخذ منحى تصاعدي خطير اثر الارتفاع الكبير في تسجيل عدد الوفيات و الاصابات

بن عليّة : الوضع الوبائي يأخذ منحى تصاعدي خطير اثر الارتفاع الكبير في تسجيل عدد الوفيات و الاصابات

 

 أكدت نصاف بن علية المديرة العامة للمرصد الوطني للأمراض الجديدة و المستجدة اليوم السبت 24 أكتوبر 2020 أنّ الوضع الوبائي في تونس ما يزال يأخذ منحى تصاعديا خطيرا اثر الارتفاع الكبير في تسجيل عدد الوفيات والاصابات بفيروس كورونا وارتفاع عدد المرضى الذين يتم إيواؤهم بأقسام الإنعاش في المستشفيات.

و نقلت وكالة تونس إفريقيا للأنباء عن بن عليّة إشارتها الى أنّ الوضع الوبائي مازال خطيرا بالنظر إلى تسجيل معدل أكثر من 1200 حالة عدوى بفيروس كورونا يوميا، وما بين 24 و30 وفاة يوميا قالت إنّ أغلبها تتعلق بأشخاص مسنين ظهرت لديهم عوامل الاختطار، إضافة إلى وفيات في صفوف أشخاص من الشرائح العمرية بين 40 و50 سنة الذين يعانون من أمراض مزمنة.

واضافت أنّه وفق آخر معطيات حول الوضع الوبائي بتاريخ 22 أكتوبر الجاري تم تسجيل 35 وفاة جديدة ليبلغ بذلك العدد الجملي للوفيات منذ ظهور الفيروس 819 وفاة، وأنّه تم تسجيل 1585 إصابة بالفيروس في هذا التاريخ وأنّ عدد المرضى بأقسام الإنعاش ارتفع إلى 169 مريضا وأنّ 102 مريض يخضعون للتنفس الاصطناعي.

ولفتت الى أنّه من جملة الوفيات المسجلة منذ بداية انتشار الفيروس توفي 87 شخصا في منازلهم أو في الطريق إلى المستشفيات، مرجعة سبب تلك الوفيات أساسا إلى تعكر الحالة الصحية للمرضى بسرعة.

و بخصوص عدد الشفايات الذي لم يعد يظهر في بيانات وزارة الصحة، قالت بن علية إن وزارة الصحة لم تعد تعلن عن حالات الشفاء وأنّها أصبحت تعتبر كل شخص لم تظهر عليه أعراض بعد 10 أيام من إصابته بالفيروس شخصا متعافيا وأنّه يعتبر إذا كانت لديه أعراض متعافيا بعد مرور 13 أو 14 يوما دون تسجيل أعراض.

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*