وزارة التجارة :تدابير مهمة لانجاح منتوجات المواسم الفصليّة و تذليل الصعوبات في عملية ترويجها

وزارة التجارة :تدابير مهمة لانجاح منتوجات المواسم الفصليّة و تذليل الصعوبات في عملية ترويجها

أعلنت وزارة التجارة و تنمية الصادرات في بلاغ لها امس الاربعاء 07 اكتوبر 2020، أنه في اطار تنمية الصادرات و انجاح المواسم الفصليّة لإنتاج مختلف الغلال خاصّة منها التمور والرّمان وتذليل الصعوبات على مستوى الترويج بالسوق المحليّة والأسواق الخارجيّة تم اتخاذ جملة من التدابير بالتنسيق مع الإتّحاد التّونسي للفلاحة والصّيد البحري والغرفة الوطنية للمساحات التّجارية الكبرى والمجمع المهني المشترك للتمور والمجمع المهني المشترك للغلال.

 ضمن هذا الاطار كانت هناك مداخلة هاتفية اليوم الخميس 08 اكتوبر 2020 عبر اذاعة نفزاوة لمدير بإدارة التجارة الخارجية بوزارة التجارة فتحي بدور, الذي افاد ان القرارات اتت على خلفية التنسيق مع الاطراف والهياكل المعنية بالقطاع وقد شملت القرارات عملية الترويج على مستوى السوق المحلية منها تولي الإتحاد التّونسي للفلاحة و الصيد البحري بالتّنسيق مع المجمع المهني المشترك للتمور و المجمع المهني المشترك للغلال بتزويد المساحات التّجاريّة الكبرى بصفة مباشرة و بدون وساطة بكميّات من التمور و الرمّان توضع على ذمّة المستهلك بأسعار تفاضليّة الى جانب إقرار نقاط بيع من المنتج إلى المستهلك و غيرها من القرارات الاخرى  المهمة للترويج بالسوق المحلية .

هذا بالاضافة الى عديد القرارات المهمة على مستوى الترويج بالاسواق الخارجية منها تمكين قطاع التمور من منحة استثنائية للتصدير، في حدود 50 بالمائة، من كلفة النقل البري الى جانب الترفيع في منحة النقل البحري نحو السوق الليبية واسواق افريقيا جنوب الصحراء  تم ذكرها كاملة في المداخلة .

و في سياق متصل ثمّن رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار تفاعل كل الاطراف و الهياكل و وزارة التجارة التي ساهمت جميعها في اتخاذ جل القرارات.

كما اشاد عضو تنسيقية واحات نفزاوة لطيف بن حميد بهاته القرارات مثمنا دور الوزارة وكل الاطراف المعنية في الاخذ بطموحات فلاحي التمور وايصال اصواتهم ,مشددا على  اهمية التعاون بين الفلاح و المصدر باعتبارهما الحلقة المشتركة في كل العملية تفاصيل المداخلة كاملة :

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*