أهمية دور الاعلام الجمعياتي بين المهنية و الديمومة

أهمية دور الاعلام الجمعياتي بين المهنية و الديمومة

 

عقد الاتحاد التونسي للاعلام الجمعياتي أمس الاثنين 20 جويلية 2020 ندوة تناولت موضوع ” ديمومة الاعلام الجمعياتي بتونس” بالشراكة مع منظمة اليونسكو و الهيئة العليا المستقلة للاعلام السمعي و البصري و منظمة المادة 19 و منظمة IREX EUROPE و النقابة الوطينة للصحفيين التونسيين .
وحضر هذه الندوة كل من ممثلي المؤسسات الاعلامية الجمعياتية و نواب من محلس الشعب قصد التعريف بالصعوبات التي يواجهها القطاع و المعرقلة لديمومته اضافة لمناقشة تصور الاتحاد لضمان ديمومة هذا القطاع و اهمية دور المؤسسات الفاعلة في القطاع السمعي البصري لدعمه.

و ضمن هذا السياق اكد رئيس الهيئة العليا للإتصال السمعي و البصري النوري اللجمي في مداخلته اليوم الثلاثاء 21 جويلية 2020 عبر اذاعة نفزاوة اف ام , على اهمية الدعم المادي لهاته الاذاعات الجمعياتية بالتوازي مع توفير التجهيزات التقنية خاصة وان هاته الاخيرة قدمت اشواط هامة في محيطها .

و في سياق متصل اشار رئيس الاتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي فهمي البليداوي ان الندوة هي كانت ملخص عمل فترة طويلة لضمان ديمومة الاذاعات  واستمراريتها تم التركيز على هامش الندوة على   ثلاث جوانب( المضمون , الجانب المادي و التسويقي من خلال ايجاد حلول للصعوبات المادية اضافة الى الامور التقنية لضمان ديمومتها و استمراريتها :

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*